مراجعات ولادة مكة: رفضوا علاجنا في وجود أزواجنا

مراجعات ولادة مكة: رفضوا علاجنا في وجود أزواجنا
| بواسطة : فايز نوف | بتاريخ 6 فبراير, 2017

أكد عدد من مراجعات مستشفى الولادة والأطفال بالعاصمة المقدسة، أن إدارة المستشفى لا تحترم خصوصيتهن وترفض استقبال أي مريضة تطلب حضور زوجها معها داخل العيادة.

وقالت إحدي السيدات التي ترددت على المستشفى خلال الآونة الأخير، أنه آخر مرة ذهبت إلى العيادة وجدت 3 أطباء داخل عيادة واحدة يقومون بمعاينة الحالات بشكل عشوائي، لافتة إلى أن الكشف والمتابعة كان على انفراد دون تقدير لخصوصية النساء.

وأكدت السيدة أن إدارة المستشفى منعت دخول الزوج مع زوجته إلى العيادة، كما رفضوا استقبال أي مريضة تطلب حضور زوجها معها داخل العيادة.

ولفتت مجموعة من السيدات إلى أن بعض الممرضات خيرن النساء بين الرضا بهذا الإجراء أو التوجه إلى مستشفى خاص للمراجعة فيه، وفقًا لـ “المدينة”.

وأشارت السيدات إلى أن ما تقوم به المستشفى مخالف ولا يجوز، موضحين أن الأنظمة تسمح للزوج بالدخول مع زوجته إلى العيادة ولا يتم منعه مطلقًا في حال دخولها، وذلك طبقًا لما سبق وصرح به متحدث صحة مكة.

وقالت المواطنة (ش،ع): “لقد منعوا زوجي من الدخول إلـى قسم العيادات بحجة أنه قسم نسائي رغم امتلاء القسم بالأطباء دون الالتفات إلى خصوصية النساء في الوقت الذي يعاني فيه القسم من قلة وجود الطبيبات”.

وتساءلت المواطنة: “بأي حق يتواجد الأطباء داخل القسم المخصص للنساء فقط، ومنع دخول الرجال مع محارمهم عند الكشف عليهن من قبل الأطباء”.