فتاة تلغي حفل زفافها للبقاء مع كلبتها

فتاة تلغي حفل زفافها للبقاء مع كلبتها
| بواسطة : Basel Moh | بتاريخ 29 سبتمبر, 2016

ألغت فتاة في مقتبل العمر من مدينة نيودلهي في الهند، حفل زفافها الوشيك… والسبب أنّ خطيبها طلب منها التخلّص من كلبتها، في قصة غريبة وفريدة من نوعها نشرتها مجلة الغرائب “أنسوليت”،

بقيت الشابة الهندية كاريشما واليا مصرّة على رأيها فيما يتعلّق بكلبتها لوسي، على الرغم من ضغوط عائلتها التي دفعتها للزواج من شاب ذي مواصفات ممتازة ومن عائلة مرموقة.
أمي لا تحبّ الكلاب
نشرت الشابة الهندية، على حسابها على الفيسبوك محادثةً دارت بينها وبين زوجها المستقبلي على تطبيق الواتساب بشأن الكلبة لوسي، إذ أوضحّ الشاب وجهة نظره: “لا أريد أن يتدخّل كلب في حياتي العاطفية، وأمي لا تحبّ الكلاب بشكل عام!”
ردّ غير متوقع
وكان ردّ العروس غير متوقعاً، إذ أجابت: ” لهذا السبب تحديداً، لن تنجح الأمور بيننا!” وعلى الرغم من محاولات الزوج المفترض بإقناع كاريشما بأن تغير رأيها متحججا بأن حبها للكلاب هو أمر مؤقت، إلاّ أن كاريشما بقيت مصرّة على رأيها، وردّت عليه مجدداً: “لن أتخلى عن كلبتي لوسي من أجل أيّ كان!”
قرار أُسِيءَ فهمه
استمرّ النقاش طويلاً بين الخطيبن، وانتهى الأمر بالشاب، بعد أن فشل في إقناع خطيبته بترك الكلبة، قائلا: “في هذه الحالة.. يؤسفني أن أقول لك…اذهبي وتزوجي كلبتك إذن!” وجاء ردّ كاريشما متعقلاً وصبوراً إذ طلبت من خطيبها أن يكون عقلانياً قائلة: “لا تكن سخيفاً…أنت تعلم تماماً أنّ هذا غير ممكن!”
بعد استمرار هذا الحوار لأكثر من أسبوع، انتهت القصة بانفصال الخطيبين، وأعلنت كاريشما على حسابها على الفيسبوك، أنّها كانت تواجه ضغوطا عائلية لإقناعها بالتخلي عن كلبتها لوسي، وأنّ الجميع من حولها يلومها على قرارها “الخاطئ” بالنسبة لهم، إلاّ أنها بحسب قولها، لن تغير رأيها وستبقى على الدوام متمسكة بالكلبة لوسي.