صحف صينية توضح حقيقة “إهانة” الرئيس أوباما

صحف صينية توضح حقيقة “إهانة”  الرئيس أوباما
| بواسطة : Akram | بتاريخ 5 سبتمبر, 2016

قالت صحيفة “غلوبل تايمز” الصينية، الاثنين، إن وسائل الإعلام الغربية هي من اختلقت قصة “إهانة ” الرئيس الأميركي باراك أوباما لدى وصوله إلى مدينة هانغتشو للمشاركة في اعمال قمة مجموعة العشرين.

واعتبرت الصحيفة الصينية في افتتاحيتها، الأجواء المتوترة التي رافقت وصول أوباما وحاشيته إلى المطار جرى تضخيمها على نحو غير مقبول، مضيفة أن الإعلام الغربي عادة ما يثير ضجة حول الأمور التافهة، مشيرة إلى أن أوباما حاول التهوين من الأمر.

وتعد الصحيفة لسان الحزب الشيوعي الحاكم في الصين، وتنقل أحيانا وجهة النظر الرسمية الصينية.

لكن أكاديميا صينيا اعتبر أن تصرف الصينيين متعمد ومدروس، وذلك ردا على التدخلات الأميركية في الشؤون الصينية وبحر الصين الجنوبي

وكان الرئيس الأميركي هبط،  الأحد، من طائرته من الباب الموجود في مؤخرتها،  عوضا على البوابة الرسمية للخروج، بسبب عدم توفير السلطات الصينية سلم المخصص للنزول من الطائرة.

ولم يحظ أوباما باستقبال رسمي ولم يمد المسؤولون الصينيون سجادة حمراء لمرور الرئيس وفق ما يقتضي بروتوكل استقبال قادة الدول.

وتبادل مسؤولون أميركيون وصينيون الانتقادات على أرض المطار بسبب السلوك الذي رافق استقبال أوباما.

واعتبرت وسائل إعلام غربية أن الأمر ينطوي على إهانة متعمدة، ذلك أن الصينيين لم يفعلوا الأمر نفسه عن الرؤساء المشاركين في القمة، مثل الرئيس الروسي فلاديمير بوتن ورئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي.